Skip to content Skip to left sidebar Skip to right sidebar Skip to footer

عشائر ماحص

عشيرة العلاوي

عشيرة الِعْلَاوي في ماحص

عشيرة الِعْلَاوي في ماحص

سأكتب عما يخص عشيرتي (عشيرة العلاوي) فأقول:
بعد توفيق الله تعالى لي بالبحث والتحري توصلت إلى ما يلي:
(عشيرة الِعْلَاوي في ماحص هي عشيرة تنتسب إلى الجد السادس:
يوسف بن حسن بن علاوي ابن الشيخ العلاوي الذي كان مستقرا في ماحص سنة 1237هـ الموافق 1822م وذلك بناء على وثيقة عثمانية مسجلة في محكمة السلط الشرعية تثبت ذلك.
وجد أبيه الشيخ العلاوي هو الشيخ الميمون يوسف يوسف بن عقيل بن حسن العلاوي كان من العلماء وقد توفي في حدود 1128 هـ الموافق 1715م وهو مدفون في البلقاء.
وله قبر ومقام في البلقاء ذكر ذلك
الشيخ أبو المعارف محمد رشيد بن محمد سعد الدين التمّار الحلبي الحسيني (المتوفى 1160هـ الموافق 1747م)
في رحلته إلى الحج المسماة
(تعطير الأفهام بأخبار الرحلة إلى البلد الحرام) (صـ 62-63).
وبالتالي فعشيرة العلاوي جذورها في ماحص تمتد إلى أكثر من 200 سنة.
وجذورها في البلقاء تمتد إلى أكثر من 300 سنة.
حسب الوثائق والمستندات.
والله الهادي
ومن أراد مزيد تفصيل فليرجع إلى كتابي
(تاريخ عشيرة العلاوي – عباد – ماحص – البلقاء)

شارك المقالة:

عشائر ماحص

عشائر ماحص

عشائر ماحص

مدينة ماحص –
عشائر عباد وهم الشبلي و الشياب و العليوات و العودات .
الشبلي وهم المفلح والفلاح والمحمد والاحمد والعيسى والشهاب والرشيدات والفاضل ،و الشياب وهم النادر و السعيد والسعد والسالم والواعر والمونس و البخيت هو ابن نادر ، و العليوات وهم المحمد والطلب والعزات ، و العودات . و من عشائر عباد من السعايده والبقور والرحامنه والزيادات والعلاوين.
وبحكم الجيرة واصول القرابة و الترابط ما بين ماحص و السلط سكن كان لعشائر السلط الحق بان يكونوامن ابنائها وهم عشائر : العربيات والهزايمه والخطيب والفاعوري والعوايشه وعائلة السلطي والقطيشات والطباع و عائلات جابرية والكلوب والعواملة من العائلات المرتبطة بامتدادها مع السلط وهي عائلات راقية باخلاقها وتواصلها مع باقي العشائر في ماحص ونعتبرهم جزء رئيسي من النسيج الاجتماعي في ماحص .
وكون ماحص احدى مناطق الاردن كان الحق لعديد من عشائر الاردن ان يقطنوها ومنهم : الصمادي من عجلون والحناحنه من العمرو من الكرك .
ويقطن ضمن منطقة ماحص عائلات عديدة تعود اصولها من فلسطين الحبيبة وهم من اهلنا واقربائنا بحكم الفترة الطويلة التي عاشوها ويعيشونا معنا .
 
 

[box type=”warning” align=”aligncenter” class=”” width=””]يرجى العلم بان الموضوع منقول من احد المنتديات التي تحمل عنوان ماحص وارجوا ممن لديهم اي معلومة تزويدنا بها وشكراً[/box]

شارك المقالة:

عشيرة الشبلي فخذ من عباد

عشيرة الشبلي

الشبلي

عشيرة الشبلي فخذ من عباد(قبيلة العبادي )- وهم من فرع الجبرة من عباد ، يسكنون بلدة ماحص ويقدر عددهم بحوالي خمسة ألاف نسمة واكثر .

عادة عندما يذكر اسم شبلي فهو يضم شبلي واعمامه راشد (الرشيدات) و شهاب (الشهاب) وعيسى (العيسى)….قدم شبلي الى ماحص من حائل و شبلي من شمر اسم شبلي هو شبلي حمدان احمد بركات نوح ال ضيغم الشمري… قدم الى ماحص عام 1800 وتزوج من اخت ونس الشياب . من ابرز شيوخ ماحص و الشبلي مفلح و فلاح وهم ابناء شبلي و عبدالرحمن المفلح و حسين الفارس و جمعة الشبلي و أحمد العلي الحسين.

شارك المقالة:

عشيرة الشياب عبابيد ماحص

عشيرة الشياب عبابيد ماحص هم ( أصل عرب الجبرة )

صورة من اجتماع عشيرة ماحص
صورة من اجتماع عشيرة ماحص
جاء في كتاب (( تاريخ بلدة ماحص )) (ص/30 مطبعة ابن الجوزي ) للأستاذ حسان أيوب عبد الرحمن عبد الله العمر :
(( مونس عبد السلام أحمد مونس ألونسي الشياب (أول من سكن ماحص) سنة 1115هـ
قال والدي المؤرخ : وجدتُ مخطوطة عثمانية فيها ذكر للشيخ عبد السلام ، واسمه ” عبد السلام مونس ألونسي ” وهو شيخ جليلٌ كان يُدرّس الفقه الإسلامي في المسجد الأقصى في محِلة ( ربعية الشياب ) ، وقد حصلت عليها من سجلات القدس ، فيها أن عبد السلام أنجب ثلاثة أولاد منهم (مونس) الذي جاء ماحص أيام حكومة المهداوية وكان مساعد للأمير المهداوي ، وأخذ ماحص.
ووجدتُ في المخطوطة : أن مونس ألونسي كان تاجر حلال بين الضفتين ( الأردن وفلسطين ) في أوائل الدولة العثمانية سنة 1515م ،
واسمه كما في القيد : عبد السلام أحمد مونس ألونسي .
وله ثلاثة أولاد أيتام تولاهم وزير الوقف سابقاً أيام الدولة العثمانية في القدس، أولهم : مونس ذهب مع جودة المهداوي وكان مساعداً له ، وأخذ ماحص .
والثاني : كان في بيت العجلوني ” الصريح ” إربد ، والثالث : ذهب مع الحمايدة إلى منطقة مادبا والكرك ، والشيخ عبد السلام أحمد مونس الونسي ولد سنة 1000هـ ومات سنة 1093هـ )) .
والجبرة هي – أرضٌ في ضواحي القدس – تسمَّى أرض الجبرة – كما في القيد العثماني – سجل القدس سنة 1080هـ .
وعشيرة الشياب هم (أصل عرب الجبرة) .

شارك المقالة:

عشيرة الجالودي في ماحص

ترد عشيرة الجوالده (الجالودي) في ماحص الى عشائر الجبرة

ترد عشيرة الجوالده (الجالودي) في ماحص الى عشائرالجبرة
و هي احد عشائر عباد و التي سكنت ماحص على موجات منذ عام 1800م حيث انصهرت مع هذه العشائر و التي تضم الشياب و الشبلي و العليوات و المزارعة و آل سلطي و العذيات. تعود اصول عشيرة الجوالده الى عائلة الحاج محمد او بنو محمد و الذين ينتمون حسب تاريخ شرقي الاردن و قبائلها الى (قضاة الخريشة) من (الكعابنة) احد الفخذين الكبيرين الذين تتألف منهما قبيلة (بني صخر ) القحطانية
قد عرفت هذه العشيرة باسم (المشايخ ) ودعيت بهذا الاسم نسبة الى جدها الذي سميت بأسمه حيث نزلوا قبل دخول ابراهيم باشا المصري لفلسطين , قرية بيتا التى كانت تابعة الى (العتوم) شيوخ جماعين . و قد ظهر منهم (محمد) هذا و لمع نجمه حتى تمكن من السيادةعلى مناطق كبيره من محافظة نابلس. ثم نزل اولاده واحفاده القرى التي سادوا عليها و قد عرفوا بالجلد ومناصرتهم للقضيايا العربية.و اطلق عليهم فيما بعد بعشيرة الجواليد او الجوالده
لمع منهم (عائلة منصور) و اطلق على مشيختهم جالود .و قدعرف منهم (ناصر المنصور) , الذي كانت جالود هذه مركزا لمشيخته , و
هو احد قواد ثورة سنة 1834م
ضد الحكم المصري (<المصدر>في الديار النابلسية (1) مصطفى مراد الدباغ الطبعة الثانية 1985), فقد كان على رأس ألفي رجل عندما هاجم جند ابراهيم باشا في (شعفات) في جوار القدس . و قد أتى ابراهيم باشا بنفسه لصد هذا الزعيم , و انتصر عليه بعد ان قتل 500 رجل من رجاله الأشداء . و حارب (ناصر) المذكور ايضا في موقعة (دير الغصون) و كان من جملة قوادها الذين تشتتوا وبقوا مصرين على المقاومة . ثم فروا الى الخليل و منها عادوا الى مضارب عشائرهم في شرق الاردن وقد اتجه ناصر المنصور الى محافظة البلقاء و ترك ابنائه عند اخوالهم و اخيرا استسلم ناصر الى ابراهيم باشا فارسله الى عكا و مات فيها
وقد تزوج ابناء ناصر المنصور (عبد القادر و سالم) من محافظة البلقاء و استقرا فيها و فيما بعد انتقل ابنائهم (ابراهيم السالم وابراهيم عبد القادر ) في عام 1860 م الى قرية ماحص و استقرا فيها . وقد اشتهر الشيخ ابراهيم عبد القادر الجالودي بالقضاء العشائري و لمع الشيخ ابراهيم السالم الجالودي بجوده و كرمه لكثرة ثراءه و قد تصاهرت عشيرة الجوالده مع عشائر ماحص و اصبحوا وحدة واحدة .وقدانضم ابناءعشيرة الجوالده الى جنود الثورة العربية الكبرى في مطلع هذا القرن تحت لواء الهاشميين

شارك المقالة: